آخرالاخبار
رمز الخبر: ۱۳۶۷
تأريخ النشر: 01 October 2014 - 09:41
شمس الدين رحماني في ذکری وفاة سماحة الأستاذ مصطفی رهنما:
عقدت مؤسسة نداء للدراسات و البحوث السياسية حلقة نقاش حلقة نقاشها الواحدة و الثمانين والتي کانت مخصصة لدراسة الجوانب المختلفة لشخصية سماحة الأستاذ مصطفی رهنما الذي يعتبر من أحد الرواد المناضلين لتحقيق الطموحات و المطالب العادلة للشعب الفلسطيني و بذل قصاری جهده في هذا المشوار و شارك فيها عدد من الخبراء و الإعلاميين و الأساتذة الجامعيين و المهتمين بالشؤون الفلسطينية.
الإطار الفکري الديني حول سماحة الشيخ رهنما إلی مناضل فلسطين الخالد

عقدت مؤسسة نداء للدراسات و البحوث السياسية حلقة نقاش حلقة نقاشها الواحدة و الثمانين والتي کانت مخصصة لدراسة الجوانب المختلفة لشخصية سماحة الأستاذ مصطفی رهنما الذي يعتبر من أحد الرواد المناضلين لتحقيق الطموحات و المطالب العادلة للشعب الفلسطيني و بذل  قصاری جهده في هذا المشوار و شارك فيها عدد من الخبراء و الإعلاميين و الأساتذة الجامعيين و المهتمين بالشؤون الفلسطينية.
و تم إلقاء محاضرة قال فيها الأستاذ شمس الدين رحماني الباحث و الخبير في شؤون الصهيونية أن سماحة الشيخ رهنما بدأ مسيرته النضالية من أجل قضية فلسطين التي کانت غايته السامية قبل فوز الثورة الإسلامية و أعتقل مرات من قبل نظام الشاه السابق و هو کان يتمتع بعلاقات حميمة لسماحة آية الله کاشاني الذي أقام أول مظاهرة في الشرق الأوسط دعماً للشعب الفلسطيني و هو کان يحظی بإطار فکري خاص له وصف ديني الذي منع إنسحابه من هذه القيم و يرشده في الحياة.
و الجدير بالذکر أن حلقات النقاش في مؤسسة نداء للدراسات و البحوث السياسية تقام في کل ثلاثاء في الساعة الثالثة مساء و باب المشارکة مفتوح لکل الراغبين بها.  


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: